الاثنين، 14 مارس 2016

كيف تصبح تاجر عقارات ناجح

التجارة هي أحد أبرز الأنشطة البشرية منذ القدم، وهي عبارة عن عملية تبادلية في الأساس بين طرفين أو أكثر يقوم فيها مقدم الخدمة بإعطاء السلعة للمشتري بمقابل مادي، ويمكن أن تكون تلك السلعة عبارة عن خدمة غير مادية، ومن أنواع التجارة الكبرى تجارة العقارات التي يمثل سوقها أحد الركائز التجارية في كل دولة. خضع هذا السوق للتنمية والتطوير بحيث أصبح بالإمكان إتمام عمليات البيع والشراء عن بعد إلكترونياً أو عن طريق وسطاء، وأصبحت التجارة في عالم العقارات تتطلب الكثير من المهارة والخبرة نظراً لقوة السوق وشدة المنافسة. خطوات لتصبح تاجر عقارات ناجحاً تجارة العقارات تنقسم إلى بيع وشراء الأبنية العقارية الثابتة وتطوير العقارات، ثم بيعها بعد إضافة هامش ربح للوساطة العقارية التي ينصح بها للمبتدئين في هذا المجال، ويمكنك أن تصبح أحد تجار العقارت الناجحين عبر اتباع النصائح التالية: دراسة السوق لا يمكنك أن تصبح تاجر عقارات بمجرد الرغبة في ذلك، بل عليك بدراسة هذا المجال جيداً بداية من قراءة المراجع الخاصة بالعمل العقاري وأحوال السوق في بلدك والمدينة التي تخطط للعمل بها، من خلال مقارنة أرقام البيع والشراء في الخمس سنوات الأخيرة، وتأثير الأحوال السياسية والاقتصادية على الأسعار. يفضل أن تحصل على خبرة عملية في المجال العقاري بالتدريب على يد أحد الخبراء لمعرفة هوامش الربح، ونسب الخسائر المحتملة، وكيفية تجنبها، بالإضافة إلى الشق القانوني للعمل الذي يجب ألا تتجاوزه. تطوير الشخصية الناجحون في المجال العقاري لا تتجاوز نسبتهم عشرين بالمائة، ويعود ذلك إلى عدة عوامل أهمها التواصل الممتاز مع العملاء وبناء الثقة، بالطبع قد يستغرق الأمر عدة سنوات للحصول على ثقة العملاء الكاملة في هذا المجال إلا أنها تبدأ من التعامل مع العميل بثقة وصدق مع الحكم الجيد على كافة المواضيع المتعقلة بالعمل وتلبية احتياجات العميل. كما يجب عليك أن تكون حسن المظهر ولبقاً في التعامل مع إضافة جو من المرح والحميمية مع الآخرين، وأن تدرك الفوارق الاجتماعية والثقافية بين مختلف العملاء وتتواصل مع كل منهم بالطريقة التي تناسبه سواء في تقديم العروض أو التفاوض على الأسعار. التفرّغ النجاح في هذا المجال يعني التضحية بالكثير من الوقت وتخصيصه إما للعمل أو التطوير الذاتي، فضع خططاً سنوية وشهرية للتقدم في العمل والتطوير، واعمل على تنفيذها مهما تطلب الأمر. كما أن العمل التجاري عامةً والعقاري خاصةً قد يحتم عليك العمل لساعات طويلة، والتنقل بين مدن مختلفة لعقد لقاءات مع العملاء المحتملين، وبإضافة عامل التكنولوجيا إلى العمل سيكون عليك أن تتواصل بشكل شبه دائم عبر الإنترنت لمتابعة الرسائل والرد عليها.

0 التعليقات:

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More