الجمعة، 27 فبراير 2015

10 أفكار مشاريع غريبة ولكنها مربحة

لم اخض من قبل غمار عالم الاعمال او اكتب عنه لذلك ساكتفي بالحديث في هذا المقال عن افكار تجاريه غريبه ربما لم تسمعوا بها من قبل ولكنها في النهايه حققت نجاحًا وارباحًا كبيره لاصحابها، بعض هذه الافكار الفريده قد تجدها خارج اطار التصديق تمامًا لغرابتها وبعضها قد تقف امامها متالمًا لانها لم تخطر ببالك اولًا، ولكن هذا ما يميّز الفكره الناجحه.
جميعنا يعرف اشجار ونباتات الزينة التي تصنع غالبًا من البلاستيك ومواد اخري صناعيه، ولكنكم حتمًا لم تسمعوا من قبل عن اشجار الصلب، في الواقع عليك ان تري بنفسك الاشجار التي تنتجها شركه NatureMaker لتدرك قيمتها وروعتها الحقيقيه. تقوم هذه الشركه التي لا يسعنا ان نصفها بالصغيره اليوم بنحت اشجار من الصلب للفنادق والمطاعم والمتاحف وحدائق الحيوانات والمباني التجاريه والحدائق وحتّي المكتبات، وعملهم يتصف بالدقه حقًّا لدرجه قد لا تتخيلها لذلك فاسعارهم باهظه جدًّا بالنسبه لي علي الاقل، اذ تتراوح من 25 الف دولارًا لشجره طولها 5 امتار وصولًا الي 500 الف دولار لشجره طولها 15 مترًا!
اذا كنت ما زلت تحتفظ بدميتك المفضله منذ سن الطفوله لقربها من قلبك ولكنها تمر بايام صعبه، فالمكان المناسب لزيارته هو مستشفي الدمي، هناك سيعمل خبير علي اصلاح دميتك واعادتها لهيئتها الاصليه، سواءً كانت تحتاج الي اجزاء جديده فسيقوم بنحتها وتركيبها، او تجديد وترميم الاجزاء القديمه. بالرغم من غرابه الفكره الا انها موجوده منذ فتره كبيره، حيث انشئ اقدم مستشفي للدمي في مدينه لشبونه بالبرتغال عام 1830، احد اشهر الامثله الحديثه علي نجاح هذه الفكره هو مستشفي الدمي والالعاب الموجوده في الولايات المتحده الامريكيه وتعمل منذ 60 عامًا.
قمل الراس وما علي شاكلته من المشاكل الصعبه التي يصعب التخلص منها والتي قد يصاب بها الكبار او الاطفال بسبب قله النظافه، وقد تنتقل من طفل لاخر في حال اللعب مثلًا او استخدام نفس الفراش. لحسن الحظ هناك خدمه التخلص من قمل الراس والبيض الناتج عنه، اشهر من يقدمها هما فرقه تكساس لمكافحه القمل في الولايات المتحده الامريكيه وفرقه كندا في كندا والتي تمتلك حق الفرانشايز لخدمتها!
شركه Mannequin Madness القائمه في ولايه كاليفورنيا بالولايات المتحده فازت بجائزه من وكاله حمايه البيئه لمجهوداتها في اعاده تدوير تماثيل عرض الملابس، تقوم الشركه ايضًا ببيع وتاجير تماثيل عرض الملابس المستخدمه مسبقًا من قبل الشركات الكبيره مثل Nike وغيرها لتحد من كميه انتاجها بكميات كبيره مما قد يسبب عبئًا بيئيًّا لصعوبه اعاده تدوير المواد المصنوعه منها.
لاثبات فكره ان الناس يمكن ان يشتروا اي شيء حرفيًّا، متجر شيء ما يبيع، شيئًا ما، فقط ارسل له 10 دولارات وسوف يقوم المتجر بارسال شيء ما لك يتم اختياره عشوائيًّا من مخازنهم، قد يكون كتابًا قديمًا، لعبه، قطعه حلي، شوكولاته، ساعه حائط، لعبه الكترونيه، برنامج كومبيوتر، ادوات مطبخ، اداه الكترونيه او اي شيء اخر قد يخطر ببالك. الفكره كلها قائمه علي الغموض والمفاجاه وقد حققت نجاحًا لا باس به حتّي الان.
من الافكار العجيبه ايضًا فكره تاجير بقره لشخص لانتاج الحليب او الجبنه للمستاجر، الشركه صاحبه الفكره الموجوده في سويسرا قامت مؤخرًا بمنعطف جديد في الفكره وبدات في تاجير الابقار للمتحضرين الذي يعيشون في المدن او السياح بحيث يمكنهم في اي وقت ان ياتوا لزياره بقرتهم ويقوموا بحلبها بانفسهم او حتّي مشاهدتها عبر بث مباشر من خلال الكاميرات.
دليل جديد من اليابان يدعم فكره ان قضاء الوقت مع الحيوانات قد يضفي شعورًا بالراحه والسكينه، في مدن مثل طوكيو واوساكا تجد مقاهٍ يمكن ان ترتادها لتستمتع بفنجان قهوتك اثناء تدليلك لقطه من القطط المقيمه في المقهي، وقد اصبحت هذه المقاهي من الظواهر المنتشره والشهيره هناك لدرجه انك ستحتاج لحجز مسبق قبل زياره احدها.

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More